الكويت تودّع حبيب جوهر حيات.. مثال السياسي والاقتصادي الملتزم بقضايا وطنه

الثَلاثاء 16  يونيو 2020
ودّعت الكويت النائب والوزير الأسبق حبيب جوهر حيات أحد رجالات الدولة المخلصين وأحد أبرز الوزراء ممن كانت لهم بصمة واضحة في عالمي السياسة والاقتصاد. ويعد الفقيد حبيب جوهر حيات المولود في عام 1934 أحد رجال الدولة الذين خدموا البلاد طوال مسيرتهم المهنية. وكان الفقيد عضوا في مجلس الامة في فصله التشريعي الرابع عام 1975، بعد فوزه بالانتخابات عن الدائرة الأولى. كما كلف حيات وزيرا للمواصلات في عام 1990 ووزيرا للإسكان في عامي 1991 - 1992 ووزيرا للأشغال عام 1994. وسبق للفقيد ان عمل بوزارة الصحة العامة بمنصب مدير الشؤون المالية ثم كلف بمنصب وكيل وزارة الصحة العامة المساعد للشؤون المالية والإدارية، وعضوا في مجلس ادارة مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية، وسبق للفقيد ان حاز عضوية مجلس ادارة البنك العربي الافريقي وعضوية مجلس ادارة البنك الاهلي الكويتي وعضوية المجلس الاعلى للتخطيط. اللجنة المالية للراحل العديد من الإنجازات في مجلس الأمة، حيث شارك في الفصل التشريعي الرابع للجنة الشؤون المالية والاقتصادية وفاز مقررا للجنة وقد أنجزت اللجنة عدة قوانين وناقشت وأقرت ميزانية وزارات الدولة للعام 75/1976 بعد إجراء بعض التعديلات. 3 اقتراحات بقانون وقدم الفقيد 3 اقتراحات بقانون بشأن محكمه للقضاء الاداري وانشاء ديوان المظالم وتعديل مرتبات ومعاشات ومكافات الموظفين والمستخدمين والعمال المدنيين بالدولة. سؤال واقتراحان برغبة ووجه سؤالا واحد في الفصل الرابع لوزير المالية عبد الرحمن العتيقي، وقدم اقتراحين برغبة بشأن تزويد جميع المدارس الحكومية بأجهزة تكييف الهواء والمعاشات ومكافات التقاعد للكويتيين العامليين في القطاع الاهلي من مختلف الفئات مهمة إعادة البناء صدر مرسوم اميري في 20 ابريل من عام 1991 بتشكيل الوزارة الخامسة عشرة ضمت عشرين وزيرا وقد عهد اليها مهمة اعادة البناء والاعمار لما دمره العدوان العراقي الغاشم فعين فيها السيد حبيب حسن جوهر حيات في هذه الوزارة وزيرا للمواصلات، كما عين في الحكومة السادسة عشرة التي شكلت بتاريخ 7/10/1992 وزيرا للمواصلات ووزير دولة لشؤون الإسكان وصدر تعديل وزاري بتعينه وزيرا للأشغال العامة ووزير دولة لشؤون الإسكان بتاريخ بتاريخ 14 ابريل 1994. رحلة الحياة النائب من مواليد 14/3/1934 في منطقة الشرق شمال أبراج العوضي، فقد درست المرحلة الابتدائية بالمدرسة الجعفرية التي كانت على ساحل شارع الخليج العربي حاليا والواقعة شرقي قصر السيف العامر ثم التحقت بالمدرسة المباركية وهي مدرسة حكومية نظامية بنيت في عهد حكم الشيخ مبارك الصباح عام 1911 وأكملت دراستي المتوسطة والثانوية التجارية ثم سافرت لإتمام دراستي الجامعية في بيروت عام 1954 وحصلت من جامعة بيروت على دبلوم تجارة واقتصاد ثم التحقت الى دورات دراسية في بريطانيا خاصة بعلوم المصارف ودورات دراسية بعلوم التأمين.

المصدر: شبكة الدستور البرلمانية