النائب محمد الدلال يقترح تحويل جزء من مباني مستشفى الصباح إلى مركز للعناية بالمرضى كبار السن

الثَلاثاء 28  يناير 2020
أعلن النائب محمد الدلال عن تقديمه اقتراحا برغبة لتحويل جزء من مباني مستشفى الصباح إلى مركز للعناية بالمرضى كبار السن وذوي الحاجة للرعاية الخاصة الطويلة. ونص الاقتراح على ما يلي: نصت المادة (11) من دستور الكويت على أن ' تكفل الدولة المعونة للمواطنين في حالة الشيخوخة أو المرض أو العجز عن العمل كما توفر لهم خدمات التأمين الاجتماعي والمعونة الاجتماعية والرعاية الصحية '، كما نصت خطة التنمية الاستراتيجية – كويت جديدة 2035- في أحد ركائزها الأساسية على الاتجاه نحو رعاية صحية عالية الجودة. وعلى ضوء ذلك قامت وزارة الصحة بإنشاء وبناء مستشفيات كبيرة ومبان جديدة ، كمستشفى ' جابر الأحمد الصباح ' ومستشفى ' الجهراء ' وغيرهما، الأمر الذي يتطلب معه إعادة النظر والتفكير في إمكانية إعادة التوزيع والاستفادة من المستشفيات والمباني القديمة، كمستشفى ' الصباح ' القديم الذي يعد أحد تلك المستشفيات التي يمكن الاستفادة منها لرعاية كبار السن والحالات المرضية التي تحتاج إلى رعاية صحية خاصة وطويلة وكذلك رعاية الصحة المنزلية، حيث إنه تم بناء مستشفى جديد بديل عنه (مقرر انتهاؤه 2020) وبناء على ذلك، فإنني أتقدم بالاقتراح برغبة التالي: 1- نظرًا لطبيعة البناء والخصوصية والبيئة في مباني مستشفى 'الصباح' القديم يتم تحويل جزء من مباني المستشفى إلى مركز لعناية مرضى كبار السن وذوي الحاجة للرعاية الخاصة الطويلة. 2- النظر في إعادة تأهيل المباني والمناطق المحيطة بمبنى المستشفى من حدائق واستراحات ومواقف بما يتناسب وطبيعة تلك الخدمات ومراعاة الوضع الاجتماعي للمجتمع الكويتي من خلال شركة متخصصة بهذا المجال. 3- يتم اعادة تأهيل المركز وادارته من خلال شركة متخصصة في مجال الخدمات الصحية وحاصلة على الاعتماد العالمي.

المصدر: شبكة الدستور البرلمانية