النائب عبدالوهاب البابطين يسأل وزير الداخلية عن سبب تأخيرعقد دورة تدريبية لضباط الصف

الإثْنَين 24  يونيو 2019

وجه النائب عبد الوهاب البابطين سؤالا إلى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح، عن أسباب تأخر عقد دورة تدريبية لضباط الصف من رتبة وكيل أول ضابط الحاصلين على شهادة الثانوية العامة أو ما يعادلها تمهيداً لترقيتهم.

ونص السؤال على ما يلي:
 
بالإشارة إلى المادة (68) من القانون رقم (17) لسنة 1994 بتعديل بعض أحكام القانون رقم (23) لسنة 1968 بشأن نظام قوة الشرطة والتي أجازت للوزير ترقية ضباط الصف من رتبة (وكيل أول ضابط إلى رتبة ملازم) ممن تنطبق عليهم الأحكام والشروط المنصوص عليها والتي من بينها مضي خمسة عشر عاماً في العمل بقوة الشرطة منها أربع سنوات على الأقل في رتبة وكيل أول ضابط.
 
والجدير بالذكر أن أربع أقدم دفعات من رجال الشرطة الحاصلين على شهادة الثانوية العامة والذين تخرجوا من كلية سعد العبدالله للعلوم الأمنية ممن يتمتعون بخبرة ميدانية قد استوفوا هذه المدة في خدمة الوطن والعلم بكفاءة، ومعظمهم دون انضباطيات أو مشاكل تذكر قد تكون سبباً في تأخر تأهيلهم إلى رتب أعلى، علماً بأن مكافآتهم طوال خدمتهم كانت مجرد ترقيتين فقط خلال مدة تقرب الثمانية عشر عاما، ما يعد إجحافاً بحقهم وهذا ما قد يترك أثراً سلبياً بالغاً في تكوين شخصية رجل الشرطة والارتقاء بعمله.

وبالإشارة إلى التعميم رقم (72) لسنة 2019 بشأن عقد دورة تدريبية لترقية ضباط الصف من حملة المؤهلات الجامعية»، ترى أنه من الانصاف انضمام ضباط الصف حملة الثانوية العامة من الدفعات التي استوفت الشروط والأحكام المنصوص عليها.

لذا يرجى إفادتي بالآتي:
- ما أسباب تأخر عقد دورة تدريبية لضباط الصف من رتبة وكيل أول ضابط الحاصلين على شهادة الثانوية العامة أو ما يعادلها تمهيداً لترقيتهم إلى رتبة 'ملازم' ممن استوفوا الشروط وتنطبق عليهم الأحكام ولا توجد عليهم انضباطيات قد تتسبب في تأخر تأهيلهم لرتب أعلى؟

المصدر: شبكة الدستور البرلمانية