الغانم : سمو الأمير أكد ضرورة تصدي المجلس للتعسف في استخدام الأدوات الدستورية

الأحَد 25  نوفمبر 2018
قال رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم أن سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه حمله رسالة خلال لقائه معه اليوم مفادها أن هناك تعسفا في استخدام بعض الأدوات الدستورية وان مسؤولية الاعضاء التصدي لهذا التعسف. وأضاف الغانم في تصريح صحفي بمجلس الأمة اليوم ' تشرفت مع إخواني أعضاء مكتب المجلس بمقابلة حضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه، حيث لم يتسن لمكتب المجلس الاجتماع مع سموه في الأسابيع السابقة' وذكر الغانم أن هذا أول اجتماع لأعضاء مكتب المجلس مع سمو الأمير منذ أن تم انتخابهم كأعضاء بالمكتب في بداية دور الانعقاد الحالي. وقال الغانم' لقد استمعنا إلى توجيهات سموه ونصائحه فيما يتعلق بالوضع المحلي والإقليمي، ووجهني سموه بأن أنقل إلى إختي وإخواني أعضاء المجلس رسالة مفادها أن هناك تعسفاً وسوء استخدام لبعض الأدوات الدستورية وأن مسؤولية أعضاء المجلس التصدي لهذا التعسف وإساءة استخدام الأدوات الدستورية'. وأضاف الغانم' أن سمو الأمير يثق في عقلانية وحكمة أعضاء مجلس الأمة في التصدي لمثل هذه الممارسات وقد قال هذا الكلام انطلاقاً من كونه أميراً للبلاد ورئيساً للسلطات وأباً للدستور وأحد الأعضاء المؤسسين، حيث كان عضواً في المجلس التأسيسي'. وأوضح الغانم ' نقلت هذه الرسالة إلى بعض من سنحت لي الفرصة الالتقاء بهم لكن بالتأكيد خلال هذه الفترة الوجيزة لا استطيع أن أصل إلى كل أعضاء مجلس الأمة، ولذلك أصرح بهذه الرسالة كما وجهني صاحب السمو وأنقلها بدقة وبأمانة'. وأكد الغانم ثقته بتحمل أعضاء المجلس لمسؤولياتهم تجاه ما جاء في رسالة سمو الأمير وما جاء بمضامين النطق السامي في افتتاح دور الانعقاد .

المصدر: شبكة الدستور البرلمانية