الدقباسي يدعو إلى حملة برلمانية عربية لكشف الانتھاكات الإسرائيلية المتواصلة للقانون الدولي

الأربَعاء 3  أكتوبر 2018
دعا النائب في مجلس الأمة عضو لجنة الشؤون الخارجية والسياسية بالبرلمان العربي علي الدقباسي اليوم الى حملة برلمانية عربية لكشف الانتھاكات الاسرائيلية المتواصلة للقانون الدولي. وحث النائب الدقباسي في مداخلة أمام الجلسة العامة للبرلمان العربي على تبني ھذه الحملة 'تحت شعار واحد وبكل لغات العالم وبھدف واحد' لمخاطبة العالم والبرلمانات في مختلف مناطق العالم. واكد ضرورة كشف الانتھاكات الاسرائيلية للقانون الدولي في ضوء تجاھلھا قرارات الامم المتحدة والشرعية الدولية مشيرا الى اھمية توصيل صوت الاشقاء الفلسطينيين 'على الاقل'. واوضح في الوقت ذاته أن الامة العربية والاسلامية 'متفقة' على عدالة القضية الفلسطينية والرغبة في العمل من أجلھا فيما اعرب عن أمله أن يخوض البرلمان ھذه الحملة 'بالتنسيق والتشاور مع البرلمانات العربية'. على صعيد متصل أكد الدقباسي في تصريح ل (كونا) على ھامش الجلسة العامة أن القضية الفلسطينية حاضرة دوما في اجتماعات البرلمان بخاصة التطورات في الاراضي العربية المحتلة واستمرار الكيان الصھيوني في بناء المستوطنات وتجاھل القانون الدولي وقرارات الامم المتحدة. واوضح أن قضية الامن القومي العربي كانت حاضرة في جلسات البرلمان العربي وكذلك استمرار 'التحرشات الايرانية'. واشار الى اعراب النواب العرب عن القلق في ھذا السياق مضيفا 'ونحن ككويتيين دعينا الى تفعيل دور العمل العربي المشترك وعلى وجه الخصوص مؤسسات العمل العربي المشترك في مواجھة التحديات والاختراقات للامن القومي العربي'. وقال ان ثمة دعوات 'متحمسة' من جانب البرلمان لتوحيد العالم العربي وضرورة ترسيخ الاستقرار فيه ووقف الاقتتال الداخلي أو العربي في بعض الدول الذي ينھك الامة ويضيع مقدراتھا وامكانياتھا. واشاد الدقباسي بتقرير اللجنة السياسية التابعة للبرلمان العربي والتفاعل معه بشأن الاوضاع المأساوية في اليمن الشقيق واستمرار التعنت من جانب الميلشيات 'الارھابية' التي تعيق العمليات الانسانية وتھدد بتواصل المآسي الانسانية ھناك. واعرب عن الامل في أن تصل مثل ھذه الدعوات الشعبية المتمثلة في نداءات اعضاء البرلمان العربي سريعا الى جامعة الدول العربية من اجل دور اكثر فعالية.

المصدر: شبكة الدستور البرلمانية